الرئيسية » الموسوعة الكيميائية » بطارية نيكاد (بطارية النيكل – الكادميوم) Nicad Battery

بطارية نيكاد (بطارية النيكل – الكادميوم) Nicad Battery

بطارية شائعة الاستخدام و قابلة للشحن و يدخل في صناعتها النيكل و الكادميوم ، كما ان هذه البطاريات حلت محل البطاريات العادية بالإضافة إلى ان بطاريات نيكاد لاقت رواجا في اوساط التلفونات النقالة و مصابيح الانارة للطوريء و غيرها .و تتكون بطاريات النيكاد من هيدروكسيد النيكل ييعمل كقطب موجب و هيدروكسيد الكادميوم يعمل كقطب سالب و مادة عازلة و إلكتروليت قلوي . و التفاعل الحاصل في البطارية هو :

2NiO(OH) + Cd + 2H2O ↔ 2 Ni(OH)2 + Cd(OH)2

و بسبب مميزاتها حيث الخفة و طول العمر مقارنة مع الطاريات التي يدخل فيها الرصاص ، فإنها بطاريات النيكاد ذات السعة العالية و الإلكتروليت الرطب تستخدم في تسيير السيارات الكهربائية و كبطاريات تشغيل في الطائرات . و لبطاريات النيكاد فرق جهد ادنى يقدر ب1.2 فولت و هو اقل من اية بطارية عادية و عليه فإنها غير مناسبة لجميع الاستخدامات ، و لكن و بخلاف البطاريات العادية تتميز بطاريات نيكاد بأن لها فرق جهد ثابت طوال فترة حياتها ، و حيث أن أغلب الاجهزة الكهربائية مصممة لأن تعمل طوال الفترة الزمنية للبطارية العادية فإنها يجب عليها ان تعمل بفرق جهد يتراوح ما بين 0.9 إلى 1 فولت و بالتالي بطارية نيكاد ذات 1.2 فولت تكون أكثر من مناسبة .و يوجد من بطاريات نيكاد ما يعطي فرق جهد يساوي 7.2 و 9.6 و 12 فولت .و من الناحية التاريخية أول من قام باختراع بطارية نيكاد هو السويدي والديمار جانجنير و ذلك في عام 1899 . و قد تم انتاجها في الولايات المتحدة الأمرييكية في بداية عام 1946 .

إن بطاريات نيكل-كادميوم تحتوي على كادميوم بنسبة 6% للبطاريات الصناعية و18% للبطاريات التجارية وهو معدن ثقيل و سام ولذلك تتطلب عملية التخلص من هذا نوع من البطاريات عناية خاصة وتحت مايسمى بتعليمات البطاريات، منع بيع بطاريات نيكل-كادميوم في الاتحاد الأوروبي باستثناء الاستخدامات الطبية، أجهزة الإنذار، ومصابيح الإضاءة الطارئة، والأدوات المحمولة.

مقالات قد تفيدك :

عن Akram Amir El Ali

استاذ الكيمياء التحليلية ومصمم غرافيك

شاهد أيضاً

محلول رينجر Ringer’s solution

محلول رينجر (محلول رينغر) هو أحد أوائل المحاليل المخبرية المكون من عدد من الأملاح المذابة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.