زئبق Mercury

زئبق Mercury :

عنصر فلزي سائل سهل السيلان في درجة حرارة الغرفة فضي اللون ، و سام جدا سواء كان سائلا أو بخارا ، رمزه الكيميائي Hg، وهو أحد العناصر الإنتقالية من الجدول الدوري . العدد الذري للزئبق 80 و وزنه الذري 200.59 و.ك.ذ ، كثافته 13.534 جرام/سم3 ، درجة انصهاره -38.82 درجة سيليزية ، و درجة غليانه 356.73 درجة سيليزية .

درس الزئبق في الماضي من قبل علماء الكيمياء القدامى ، و قد كان معروفا بالسابق باسم الفضة المسالة ، و أول من قام بالتعرف علية بالشكل العنصري هو الكيميائي الفرنسي أنتوين لورنت لافوشير، الذي أحرق الزئبق والمواد الأخرى في تجاربه لتحديد تركيب الهواء.

و الزئبق سائل عند درجات حرارة الغرفة الاعتيادية و  يصبح صلبا عندما يخضع إلى ضغط يعادل 7,640 ضغط جوي (7.7 مليون مليبار)، وهذا الضغط يستعمل كمعيار في قياس الضغوط العالية جدا. و الزئبق قابل للذوبان في حمض النيتريك او في حمض الكبريتيك المركز و لكنه لا يذوب في القلويات. و عندما يبرد الزئبق الى درجات حرارة منخفضة جدا فإن الزئبق يكون موصلية عالية جدا للكهرباء (القدرة على توصيل التيارات الكهربائية مع مقاومة متدنية جدا ).يحتل الزئبق المرتبة السابعة و الستّون من حيث وفرته في الطبيعة . كما يوجد في الطبيعة  بشكله النقي أو مشتركا مع الفضة مشتركة بكميات قليلة و لكن يوجد في أغلب الأحيان في خام السينابار، و هذا الخام يحتوي على  كبريتيد الزئبق  (HgS).يحصل على الزئبق من السينابار من خلال تسخين الخام في الهواء حتى يتفكك كبريتيد الزئبق فينتج زئبق فلزي نقي .

يستعمل الزئبق في موازين الحرارة  لأن معامل تمدده ثابت تقريبا – أي أن التغيير في الحجم لكلّ درجة الإرتفاع أو هبوط في درجة الحرارة نفس يكون ثابتا تقريبا ، كما يستعمل أيضا في أنواع أخرى من الأجهزة العلمية ، مثل المضخات المفرغة ،الباروميترات ، و المقومات و المفاتيح الكهربائية. تستعمل مصابيح بخار الزئبق  كمصدر للضوء فوق البنفسجي ولتعقيم الماء . و بسبب التأثيرات السامّة جدا للزئبق، فإن إستعمال الفلز ومركّباته خفضت في عدّة صناعات، بما في ذلك المواد الصيدلانية و طب الأسنان، و الزراعة. كما أن إستعمال الزئبق في بطاريات الزئبق و المصابيح الفلورية أيضا خفض بشكل ملحوظ نتيجة انتاج بدائل لها.

يتحد الزئبق  مع كلّ الفلزات الشائعة ماعدا الحديد و البلاتين حيث يكون سبائك تعرف باسم الملاغم. فأحد الطرق لأستخلاص الفضة أو الذهب من خاماتها هي تفاعلها مع الزئبق حيث يتحد الذهب أو الفضة مع الزئبق و من ثم يتم فصل الزئبق عن طريق عملية التقطير ، و لكن هذه الطريقة لم تعد تستخدم نظرا لسمية الزئبق و ارتفاع تكلفة هذه الطريقة .

يكون الزئبق مركبات أحادية التكافؤ و ثنائية التّكافؤ. بين المركّبات المهمة بشكل تجاري للزئبق مركب كبريتيد الزئبق و هو مطهّر شائع و يستخدم أيضا كصباغ قرمزي و من مركبات الزئيق الشائعة أيضا  كلوريد الزئبق ، أو الكالوميل و يستعمل للأقطاب الكهربائية و كان يستعمل في الماضي كمادة مسهلة ، و هناك مركبات عضوية أخرى يدخل فيها الزئبق تستعمل كمطهرات و مبيدات للجراثيم .

لماذا الزئبق سائلا؟

ما هو الزئبق الأحمر؟

Quecksilber auf glatter Fläche Symbolbild Fotolia

مقالات قد تفيدك :

عن Akram Amir El Ali

استاذ الكيمياء التحليلية ومصمم غرافيك

شاهد أيضاً

بوسترات (لوحات) كيميائية بدقة عالية

بوسترات (لوحات) كيميائية بدقة عالية لوحة (بوستر) كيمياء الشاي لوحة (بوستر) كيمياء الشوكولاته لوحة (بوستر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.