الرئيسية » الموسوعة الكيميائية » حمض كربوكسيلي البنزين Benzenecarboxylic Acid

حمض كربوكسيلي البنزين Benzenecarboxylic Acid

تعرف هذه المادة أيضا بحمض البنزويك ( و يمكن أن تكتب أيضا بالعربية حمض البنزوئيك) و هي مادة عضوية بلّورية بيضاء اللون تنتمي إلى عائلة الحموض الكربوكسيلية صيغتها الكيميائية C6H5COOH وزنها الجزيئي 122.12 درج انصهارها 122.4 درجة سيليزية و درجة غليانها 249.2 درج سيليزية .تستعمل كثيرا كمادّة حافظة للغذاء وفي صناعة العديد من مستحضرات التجميل ،و الأصباغ و البلاستيك، و طاردات الحشرات . توجد مادة حمض البنزويك في العديد من النباتات؛ و تشكّل حوالي 20 بالمائة من صمغ البنزوين ، وهو راتنج نباتي.

تصنع مادة حمض كربوكسيلي البنزين (حمض البنزويك) بشكل تجاري عن طريق تفاعل كيميائي للتولوين تفاعل الكيميائي للتولوين مع الأوكسجين عند درجة حرارة 200 سيليزية  في وجود الكوبالت و المنغنيز  كمحفّزين.

و حمض كربوكسيلي البنزين (حمض البنزويك) حمض كربوكسيلي ضعيف و شحيح الذوبان في الماء . أحد مشتقات حمض البنزويك هو بنزوات الصوديوم و الذي يستعمل  كمادّة غذاء حافظة و الإستر بنزوات البنزيل، و المستعمل كمبيد للسوس؛ و فوق أكسيد البنزويل، المستعمل في تقصير الطحين وفي بدء التفاعلات الكيمياوية لصناعة نوع معين من البلاستيك .

تم اكتشاف حمض كربوكسيلي البنزين (حمض البنزويك) في القرن السادس عشر ، حيث تم وصف التقطير الجاف لصمغ البنزوين لإنتاج حمض البنزويك لأول مرة من قِبل نوستراداموس 1556 ، ثم من قِبل أليكسيوس بيديمونتانوس 1560 و بلايز دي فيجينير 1596.
فالتجارب الرائدة قام بها العالمين الفرنسيين بيير روبيكيه و أنتوني بوترو شارلاد و التي أجريت في العام 1830 و شملت مجموعة من التجارب على الأميغدالين و هي المادة التي يحصل عليها من اللوز المر و الذين نجحا في انتاج البنزالدهايد فشلا في تحديد البنية الكيميائية الصحيحة لحمض كربوكسيلي البنزين (حمض البنزويك). تم تحقيق هذه الخطوة الأخيرة بعد بضعة أشهر و تحديدا في العام 1832 بواسطة العالمين جوستوس فون ليبيدج و فريدريك فوهر الذين حددا تركيب حمض البنزويك.
و في عام 1875 اكتشف سالكوفسكي القدرات المضادة للفطريات لحمض البنزويك ، والذي كان يستخدم لفترة طويلة في الحفاظ على ثمار السحاب التي تحتوي على البنزوات.

بعد تناول حمض كربوكسيلي البنزين (حمض البنزويك) يرتبط مع الجليسرين في الكبد ليُشكل حمض الهيبوريك hippuric acid الذي بدوره يُطرح مع البول فيما بعد . يُعد حمض البنزوئيك مهيجا للجلد و كذلك مهيجا للأغشية المخاطية

كما حددت منظمة الصحة العالمية الحد اليومي المسموح به من حمض البنزويك و البنزوات الأخرى بالنسبة لحمض البنزويك بحوالي 5 ملغ لكل 1 كغ من وزن الجسم و الجرعة الدنيا المميتة الفموية للإنسان منه بحوالي 500 ملغ/كغ وزن الجسم .

Share this post:

مقالات قد تفيدك :

عن Akram Amir El Ali

استاذ الكيمياء التحليلية ومصمم غرافيك

شاهد أيضاً

سترات الكالسيوم Calcium Citrate

سترات الكالسيوم هي ملح الكالسيوم لحمض الستريك، و يشاع استخدامها كمادة مضافة غذائية تحت الرقم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.