الرئيسية » الموسوعة الكيميائية » حمض البكريك Picric Acid

حمض البكريك Picric Acid

يعرف ايضا باسم 6،4،2-ثلاثي نيترو فينول trinitrophenol و هو مركب صلب بلوري اصفر اللون عديم الرائحة يستخدم كمادة صابغة و كمادة متفجرة ايضا و كذلك كمادة مطهرة . و نظرا لخطورته فإن التعامل معه بعنف او تسخينه السريع قد يؤدي إلى انفجاره ، حيث انه قابل للإنفجار عند درجة حرارة اعلى من 300 درجة سيليزية . الصيغة الكيميائية لحمض البكريك هي C6H3N3O7 و وزنه الجزيئي 229.11 جرام/مول، و كثافته 1.763 جرام/سم3 ، و درجة انصهاره 121 درجة سيليزية .

تم استخلاص حمض البكريك عام 1771 من قبل الكيميائي الإنجليزي بيتير وولف من خلال معالجة الإنديجو بحمض النيتريك و قد كان يستعمل كصباغ اصفر لصبغ الحرير في بداية الأمر منذ بدايات 1849 . كما يمكن تحضيره من خلال كبرتتة الفينول و من ثم معالجته بحمض النيتريك ، أو من خلال معالجة البنزين بحمض النيتريك و نترات الزئبق II .  و حمض البكريك قابل للذوبان في الماء و الكحول و البنزين و الكلوروفورم ، وهو أيضا أقوى من الفينول فهو يفكك الكربونات و يمكن بالتالي معايرته مع القواعد . يجب حفظه في مكان بارد و بعيدا عن الحرارة .

يتم تنشيط الحلقة العطرية من الفينول بشكل كبير تجاه تفاعلات الاستبدال الإلكتروفيلي (المحب للإلكترون) و العمل على نترتة الفينول حتى مع حمض النتريك المخفف فيؤدي ذلك إلى تكوين قطران ذو وزن جزيئي عال. و من أجل تقليل هذه التفاعلات الجانبية ، يتم كبرتة الفينول اللامائي بحمض الكبريتيك المدخن ، وبعد ذلك يتم نترتة حمض بارا هيدروكسي فينيل السلفونيك p-hydroxyphenylsulfonic الناتج بحمض النيتريك المركز. و خلال هذا التفاعل ، يتم إدخال مجموعات النيترو ، و طرد مجموعة حمض السلفونيك. و هذا التفاعل طارد للحرارة للغاية ، والتحكم الدقيق في درجة الحرارة مطلوب. و هناك طريق آخر لصنع حمض البكريك وهو النترة المباشرة لـ 2،4-ثنائي نيتروفينول مع حمض النتريك.
إلى حد بعيد ، كان الاستخدام الأكبر لحمض البكريك في الذخائر والمتفجرات وخصوصا المتفجر D كما وجد لحمض البكريك استخداماته في الكيمياء العضوية لتحضيرالأملاح البلورية من القواعد العضوية (picrates) لغرض تحديد وتوصيف.
في علم المعادن ، يستخدم حمض البكريك بنسبة 4٪ في لصناعة مادة للحفر على الصخور و المعادن تعرف باسم “picral” و تستخدم بشكل شائع في علم دراسة المعادن الضوئية للكشف عن حدود الحبوب الأوستينية السابقة في الفولاذ الحديدي. و نظرا للمخاطر المرتبطة بحمض البكريك فقد تم استبداله إلى حد كبير بمواد كيميائية أخرى. ومع ذلك ، لا يزال يستخدم لحفر سبائك المغنيسيوم ، مثل AZ31.
كما يستخدم حمض البكريك في مختبر الكيمياء السريرية في تفاعل جافي لاختبار الكرياتينين.
و تنصح احتياطات السلامة الحديثة بتخزين حمض البريك الرطب لتقليل خطر الانفجار. فحمض البكريك الجاف حساس نسبيًا للصدمة والاحتكاك ، لذا المختبرات التي تستخدمه تخزنه في زجاجات تحت طبقة من الماء ، مما يجعله آمنًا. وحمض البكريك يمكنه بسهولة تشكيل أملاح بيكاترات معدنية أكثر حساسية وخطورة من الحمض نفسه. و من الناحية الصناعية ، يعتبر حمض البكريك خطيرًا بشكل خاص لأنه متقلب حتى في درجة حرارة الغرفة. بمرور الوقت ، يمكن أن يشكل تراكم البكرات picrate على الأسطح المعدنية المكشوفة خطر الانفجار. و غالبًا ما يتم استدعاء وحدات التخلص من المواد الكيميائية للتخلص من حمض البكريك إذا جفت.

مقالات قد تفيدك :

عن Akram Amir El Ali

استاذ الكيمياء التحليلية ومصمم غرافيك

شاهد أيضاً

ثلاثي أيسو البيوتيلين Triisobutylene

مادة سائلة قابلة للاشتعال ، صيغتها الكيميائية C4H8)3) ، و وزنها الجزيئي 168.32 جرام/مول. و …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.