الرئيسية » الكيمياء العامة المبسطة » الفرق بن المخاليط المتجانسة و المخاليط غير المتجانسة

الفرق بن المخاليط المتجانسة و المخاليط غير المتجانسة

عادة ما يتم الإشارة بالمصطلحين غير المتجانسة والمتجانسة إلى مخاليط المواد في الكيمياء. والفرق بين المخاليط غير المتجانسة والمتجانسة هو الدرجة التي يتم بها خلط المواد معًا وتوحيد مكوناتها. فالخليط المتجانس هو خليط يتم توزيع المكونات المكونة له بشكل موحد في جميع أنحاء الخليط. كما ان مكونات الخليط تبقى نفسها طوال الوقت. كما أن الطور الملاحظ في الخليط المتجانس يكون واحدا ، لذلك لن تلاحظ وجود سائل أو غاز أو سائل ومادة صلبة في الخليط المتجانس.

 

أمثلة على المخلوط المتجانس

هناك العديد من الأمثلة على المخاليط المتجانسة و التي نصادفها في الحياة اليومية:

– الهواء

– الماء المخلوط بالسكر

– مياه الأمطار

– الخل

– مسحوق الغسيل لغسالة الأطباق

– الفولاذ

في المخلوط المتجانس لا يمكنك بسهولة فصل المكونات بالطرق الاعتيادية باستخدام وسيلة ميكانيكية بسيطة لفصلها، كما لا يمكنك رؤية المواد الكيميائية كل على حدة أو المكونات في هذا النوع من الخليط، كما أن في الخليط المتجانس يكون هناط طور واحد.

الخليط غير المتجانس هو خليط حيث تكون مكونات الخليط غير موحدة أو لها مناطق موضعية لها خصائص مختلفة. فالعينات المختلفة من الخليط ليست متطابقة مع بعضها البعض، كما أن في الخليط غير المتجانس أكثر من طور بحيث يمكنك تحديد منطقة ذات خواص مميزة عن تلك الموجودة في منطقة أخرى ، حتى لو كانت على نفس حالة المادة (على سبيل المثال ، سائل ، صلب).

 

أمثلة على المخاليط غير المتجانسة:

المخاليط غير المتجانسة هي  أكثر شيوعًا من المخاليط المتجانسة. و من الأمثلة عليها:

– الحبوب في الحليب

– حساء الخضار

– البيتزا

– الدم

– الثلج في الصودا

– سلطة الفواكه

– خليط المكسرات

– وعاء من الحلوى الملونة

– التراب

من الممكن فصل مكونات الخليط غير المتجانس فعليًا. على سبيل المثال ، فمثلا يمكن من خلال عملية الطرد المركزي (الدوران) لخلايا الدم الصلبة فصلها عن بلازما الدم. كما يمكنك إزالة مكعبات الثلج من الصودا. و يمكنك أيضا فصل الحلوى حسب اللون.

 

معرفة المخاليط المتجانسة وغير المتجانسة

في الغالب ، إن الفرق بين هذين النوعين من المخاليط هو مسألة نطاق. فمثلا إذا نظرت عن كثب إلى الرمال من الشاطئ ، يمكنك رؤية المكونات المختلفة ، مثل الأصداف والشعاب المرجانية والرمال والمواد العضوية. أي أنه ما يبدو هو خليط غير متجانس. ومع ذلك ، إذا شاهدنت نفس الشاطيء من مكان بعيد فمن المستحيل التمييز بين الأنواع المختلفة من المكونات و في هذه الحالة سوف يبدو الشاطي و كأنه خليط متجانس. و بالطبع هذا الأكمر يبدو مربكا! فلتحديد طبيعة الخليط ، فكر في حجم العينة. إذا كنت تستطيع رؤية أكثر من مرحلة واحدة من المادة أو مناطق مختلفة في العينة ، فهي غير متجانسة. أما إذا كان تكوين الخليط  يبدو متناسقًا بغض النظر عن المكان الذي أخذت منه العينات ، فإن الخليط متجانس.

المصدر: https://www.thoughtco.com/heterogeneous-and-homogeneous-mixtures-606106

Share this post:

مقالات قد تفيدك :

عن Akram Amir El Ali

استاذ الكيمياء التحليلية ومصمم غرافيك

شاهد أيضاً

ملخص الفصل العاشر من كتاب الكيمياء – ريموند تشانج (شانج) و جاسون أوفربي Chapter 10 Notes CHEMISTRY Chang & Overby

ملخص الفصل العاشر من كتاب الكيمياء – ريموند تشانج (شانج) و جاسون أوفربي Chapter 10 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.