إسترات

إسترات Esters :Ethyl Acetate

مركبات عضوية تنتج عن طريق تفاعل الحموض مع الكحولات ، و ينتج عن التفاعل السابق الماء ايضا ، الصيغة العامة للاسترات R’COOR , حيث R’  و R مجموعتي ألكيل. وحيث أن التفاعل السابق مشابه لتفاعل الحموض مع القواعد لتكوين الملح و الماء فإن الإسترات كانت تسمى في السابق الاملاح الإيثيرية . وهذا المصطلح خاطيء لأن الإسترات لا تتأين في المحاليل . يمكن للإسترات أن تتكون من خلال تفاعل الحموض العضوية و غير العضوية مع الكحولات ، فمثلا أيسط الإسترات و هو نترات الإيثيل يمكن الحصول عليه من تفاعل الإيثانول (الكحول الإيثيلي) و حمض النتريك ( حمض غير عضوي) ، اما الإستر خلات الإيثيل فإنه يحصل عليه من خلال تفاعل الكحول الإيثيلي مع حمض الخليك (حمض عضوي) . و هناك طريقة أخرى لتحضير الإسترات تتمثل في تفاعل كلوريد الحمض و ليس الحمض بحد ذاته ، فمثلا يمكن تحضير خلات الإيثيل من خلال تفاعل الكحول مع كلوريد الخليك . و هناك طريقة أخرى مهمة لصناعة الإسترات حيث تفاعل أملاح الفضة للحموض مع هاليد الألكيل (عادة اليود) . فمثلا يمكن تحضير خلات الإيثيل من خلال تفاعل خلات الفضة و يوديد الإيثيل . تتفكك الإسترات بفعل الماء إلى مكوناتها من الحموض و الكحولات و تفاعل التفطط هذا يسرع في وجود الحموض . فمثلا خلات الإيثيل تتفكك إلى حمض الخليك و كحول إيثيلي . ويطلق على عملية تحول الحمض إلى أستر اسم الأسترة . أما تفاعل الإستر مع فلز قاعدي فيطلق عليه اسم التصبن . و عندما يحدث تفكك للإستر نتيجة تفاعله مع الماء فإن في هذه الحالة يقال بأن الإستر تميأ .
إسترات الحموض العضوية تكون في العادة عديمة اللون ، سوائل متعادلة ، ذات رائحة لطيفة و غير قابلة للذوبان في الماء و لكنها قابلة للذوبان في المذيبات العضوية . للعديد من الإسترات رائحة الفواكه و هي تحضر صناعيا و على نطاق واسع لتستخدم تجاريا كمنكهات بطعم الفواكه و كمكونات للعطور .
جميع الدهوة و الزيوت ( غير الزيوت المعدنية ) و أغلب المواد الشمعية هي عبارة عن خليط من الإسترات . فمثلا الإسترات هي المكون الرئيسي لشحم الجاموس , وشحم الخنزير و زيوت بذور الكتان . أما استرات كحول لإسيتيل فإنها توجد الرأس الدهني للحيوان المنوي للحوت ، و إستراتكحول الميريسيل توجد في شمع النحل .
و تعتبر الإسترات خلات الإيميل و خلات الإيثيل و خلات الهكسانول الحلقي المذيبات الأساسية في عمليات تحضير الدهانات ، أما خلات الإيميل فيستخدم كرائحة طعم في سموم الجنادب ، كما أن للإسترات أهمياتها في الصناعات العضوية .
للإسترات أهميتها من الناحية الطبية ، فنترات الإيثيل يستخدم كمدرر و مضاد للحمى ، أما نترات الإيميل فتستخدم لعلاج الربو و تشنجات الصرع , و مضاد للتشنج . أما النيتروجلسيرين و نترات الإيميل كلاهما يستخدمان في تقليل ضغط الدم و توسيع الشرايين ، أما إيثيل الكالموجرات فإنه يستخدم لعلاج الجذام . (الصورة المقابلة خلات الإيثيل) .

مقالات قد تفيدك :

عن Akram Amir El Ali

استاذ الكيمياء التحليلية ومصمم غرافيك

شاهد أيضاً

بوسترات (لوحات) كيميائية بدقة عالية

بوسترات (لوحات) كيميائية بدقة عالية لوحة (بوستر) كيمياء الشاي لوحة (بوستر) كيمياء الشوكولاته لوحة (بوستر …

2 تعليقان

  1. ما شا الله عليك
    هل بالمكان معلومات عن الاسترة بالتخمير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.