أعراض التعرض المفرط لبعض المواد الكيميائية

أعراض التعرض المفرط  لبعض المواد الكيميائية:

المادة الكيميائية

الأعراض

الأرسين

وجع و ألم في المعدة و احتمال حدوث هذيان و غيبوبة

الأسيتون

حدوث خدران في جسم المصاب و فقدان للوعي ، و احتمال حدوث تهيج في العينين و الأنف و الحنجرة و قد يحدث انخفاض في درجة حرارة جسم المصاب و هبوط في الضغط و بطء في التنفس.

إنهيدرايد الخليك

ضيق في التنفس و احتقان رئوي أو التهاب في الشعب الرئوية.

الأسيتيلين

خدران في الجسم و احتمال حدوث فقدان في الوعي ، صداع ، ألم و ذبول في العينين .

أملاح الأنتيمون

عند ملامستها للجلد تحدث تهيجا و عند بلعها تسبب آلاما مبرحة في المعدة.

أملاح الباريوم

ألم ، صداع، و تعب في الجسم

أملاح الثاليوم

المركبات المذابة من تلك المادة ممكن أن تمتص من خلال الجلد و هي شديدة السمية عند بلعها، و هنا يجب عدم إعطاء المصاب أي نوع من المأكولات في حالات التسمم .

أملاح النحاس

غبار هذه المادة مؤذ ، و مهيج للأغشية المخاطية و تسبب آلاما شديدة في البطن عند بلعها .

الأمونيا

مادة مهيجة للعيون و الجلد و الأغشية المخاطية و في الحالات المتقدمة ممكن أن يحدث سعال شديد و ضيق في التنفس . سائل و غاز الأمونيا خطر جدا على العينين

الأنيلين

هذه المادة سامة جدا عندما تمتص من خلال الجلد و عند استنشاق أبخرتها و عند بلعها و الكميات السامة من هذه المادة ممكن أن تسبب ازرقاقا في الجسم و صداع و تعب ، و هذه المادة خطرة جدا علي العينين .

أكسيد النيتروجين II

تعب في الجسم و احتمال حدوث خدران في الجسم .

أول أكسيد الكربون

غاز خانق جدا يسبب في حدوث دوخة و فقدان للوعي .

الإكزيلين

استنشاق أبخرة الإكزيلين ممكن أن تسبب تسمم مزمن و مبرح و ذلك اعتمادا على درجة السمية و على زمن التعرض لهذه الأبخرة و قد يرافق ذلك دوخة و انقطاع في التنفس و خدر في الجسم .

ايثيل ايثير

عند استنشاق أبخرة هذه المادة يحدث دوخة و صداع في الجسم و قد يتصاعد ذلك إلى تخدير كامل في الجسم .

البروبان الحلقي

يحدث خدران في الجسم و قد يصاحب ذلك صداع و دوخة حيث قد يؤدي إلى تخدير كامل في الجسم و عادة ما يحدث التهاب في باطن الجفن .

البروم

البروم السائل أو الغاز ضار جدا على العينين و استنشاق البروم يسبب تهيجا في الجهاز التنفسي و احتقان في الرئتين و كذلك حروق مؤلمة في الجلد .

البنزين

استنشاق أبخرة البنزين ممكن أن تسبب تسمم مزمن و مبرح و ذلك اعتمادا على درجة السمية و على زمن التعرض لهذه الأبخرة و قد يرافق ذلك دوخة و انقطاع في التنفس و خدران في الجسم .

برمنغنات البوتاسيوم

تسبب هذه المادة الغثيان عند بلعها و يصبح الجلد باردا و دبقا و قد يرافق ذلك التقيؤ .

البيريدين

هذه المادة قد تسبب غثيان في حالة التراكيز القليلة و عند التراكيز العالية يحدث انحباس في التنفس و ارتعاش في الأطراف ، و يمكن أن تسبب أيضا التهاب في الشعب الهوائية و عند ملامستها للجلد تحدث التهابات حادة و قد تسبب أيضا جروح في العينين عند ملامستها العينين .

التولوين

استنشاق أبخرة التولوين ممكن أن تسبب تسمم مزمن و مبرح و ذلك اعتمادا على درجة السمية و على زمن التعرض لهذه الأبخرة و قد يرافق ذلك دوخة و انقطاع في التنفس و خدر في الجسم .

ثاني أكسيد الكبريت

رائحة هذه المادة خانقة ، و هذه المادة سامة و كاوية و عادة ما تسبب احتقان في الجهاز التنفسي.

ثاني أكسيد الكربون

غاز خانق

ثاني كبريتيد الكربون

مادة مهيجة للعينين و للغشاء المخاطي و عادة ما تحدث صداع و غثيان و إسهال .

ثنائي كلوريد الإيثيل

يحدث خدران في الجسم و قد يصاحب ذلك صداع و دوخة مما يؤدي إلى تخدير كامل في الجسم و عادة ما يحدث إلتهاب في باطن الجفن .

ثنائي كلوريد الإيثيلين

يحدث خدران في الجسم و قد يصاحب ذلك صداع و دوخة مما يؤدي إلى تخدير كامل في الجسم و عادة ما يحدث إلتهاب في باطن الجفن .

حمض الأسيتيك

عند ملامسته للجلد يصبح الجلد مصفرا و مؤلما ، و إذا بلع تحدث هناك حروق في الشفتين و في الفم ، و قد يحدث ألم في القصبات الهوائية و غثيان و حتى تقيؤ .

حمض الأكساليك

هذا الحمض يحدث حالة من الكوي في الجلد و في الجلد و في الأغشية المخاطية و عادة ما تستنشق هذه المادة كدقائق صغيرة أو كرذاذ من خلال المحاليل التي تغلي .

حمض الفوسفوريك

هذه المادة تحدث حروقا و تهيجا في الجلد و هذه المادة أيضا خطرة جدا على العينين .

حمض الكبريتيك

الحمض القوي منه يتلف الجلد و الأغشية المخاطية أما المحاليل المخففة منه تحرق الجلد و التعامل المستمر مع هذه المادة تسبب الالتهابات الحادة و المزمنة في الجلد .

حمض النتريك

الأعراض تتشابه لتلك الخاصة بحمض الخليك ما عدا أن الحروق تكون عادة بيضاء قبل أن تصبح مصفرة .

حمض الهيدروفلوريك

هذه المادة تحدث حروقا عميقة و خطرة في الجلد و التي عادة ما تصبح متقرحة و بطيئة الالتئام ، أما أثر هذه المادة على العينين فإنها خطرة جدا على العينين و هذه المادة قد تسبب إلتهابا حادا و مزمن للشعب الهوائية و قد يتضاعف ذلك إلى احتقان في الرئتين

حمض الهيدروكلوريك

هذه المادة تحدث حروق كاوية في الجلد و العينين و هذه المادة تسبب إلتهابا حادا و مزمنا للشعب الهوائية و قد يتضاعف ذلك إلى احتقان في الرئتين .

رباعي كلورو إيثان

أبخرة هذه المادة مخدرة للجسم و قد تسبب أيضا اضطراب عصبي و حتى تخدير كامل في الجسم .

رباعي كلوريد الكربون

أبخرة هذه المادة مخدرة للجسم ، و قد تسبب أيضا اضطراب عصبي و حتى تخدير كامل في الجسم و تعتبر مادة مسرطنة.

الزرنيخ و مركباته

يمكن أن يحدث تسمم عند امتصاصه من خلال الجلد و عند استنشاقه كغبار أو كرذاذ و عند البلع و في الحالة الأخيرة يحدث عادة آلام في المعدة و تقيؤ و شحوب في لون الجسم و عطش شديد .

السيانيد و حمض الهيدروسيانيد و سيانيد الهيدروجين

تحدث تلك المواد شلل أو عجز سريع في الجهاز التنفسي و عادة ما يرافق ذلك صداع و دوخة و تشنجات لذلك أعطي المصاب الإسعافات الأولية و بسرعة .

الغاز الطبيعي

غاز خانق جدا ، ويحدث دوخة و فقدان للوعي .

الفلور

هذا الغاز يسبب احتقان أو إلتهاب للشعب الهوائية أو تهيج في الرئة و كذلك يسبب حروق خطرة في العينين و الجلد .

الفورمالديهايد

مهيج للعينين و للجلد و للأنف و الحنجرة .

الفوسفور الأصفر

تؤدي الأبخرة الناتجة عن الفوسفور الأصفر إلى تسمم مزمن و عند ملامسة الفوسفور الأصفر الجلد فإنه يسبب حروق خطيرة في الجلد و عادة ما تكون عميقة و بطيئة الشفاء .

فوق أكسيد الهيدروجين

هذه المادة تسبب حروق في الجلد و كذلك آلاما حادة في البطن عند بلعها و قد تسبب أيضا النزف الداخلي .

الفينول

هذه المادة تسبب حروقا بيضاء عند ملامستها الجلد و الشفتان و هذه المادة مهيجة للجهاز التنفسي .

كبريتيد الهيدروجين

على الأغلب تكون مميته مثل سيانيد الهيدروجين لذلك يجب الإسراع بالإسعافات الأولية .

الكحوليات

تتفاوت الأعراض من شخص إلى آخر و لكن في الأغلب يحدث عدم سيطرة في الأفعال و تحدث حالة من السكر و يرافق ذلك غثيان و تقيؤ و تعب في الجسم .

كربونيل النيكل

غاز مهيج و عادة ما يسبب إلتهاب في الشعب الهوائية و احتقان في الرئتين .

الكريسول

هذه المادة تسبب حروقا بيضاء عند ملامستها الجلد و الشفتان و هي مادة مهيجة للجهاز التنفسي .

الكلور

غاز الكلور مهيج للرئتين مما يؤدي إلى السعال و إلى إلتهاب الشعب الرئوية و حتى اختناق في التنفس .

الكلوروفورم

أبخرة هذه المادة مخدرة للجسم و قد تسبب أيضا اضطرابات عصبية و حتى تخدير كامل في الجسم .

كلوريد الإيثيل

يحدث خدران في الجسم و قد يصاحب ذلك صداع و دوخة حيث قد يؤدي إلى تخدير كامل في الجسم و عادة ما يحدث إلتهاب في باطن الجفن .

كلوريد الميثيل

يحدث خدران في الجسم و قد يصاحب ذلك صداع و دوخة حيث قد يؤدي إلى تخدير كامل في الجسم و عادة ما يحدث إلتهاب في باطن الجفن .

نترات الفضة

تسبب حروق كاوية في الجلد و العينين و هي ساكمة جدا عند بلعها

نيتروبنزين

مادة سامة عند ملامستها للجلد و عند بلعها و عند استنشاق دخانها ، و التسمم يحدث بسرعة و يرافق ذلك عادة صداع أو تقيؤ أو حتى غيبوبة و فقد يرافق ذلك أيضا انخفاض في درجة حرارة المصاب و بطء في التنفس

هيدروكسيد البوتاسيوم

حروق كاوية في الجلد و العينين و هذه المادة متلفة للفم إذا أخذت عن طريق الفم .

هيدروكسيد الصوديوم

حروق كاوية في الجلد و العينين و هذه المادة متلفة للفم إذا أخذت عن طريق الفم .

اليود

بخار هذه المادة مهيج لجميع أجزاء الجهاز التنفسي و العينين أما المادة الصلبة منه فإنها تسبب الحروق عند ملامستها الجلد و العينين و عند بلع تلك المادة فإنها تسبب تهيج و أضرار داخلية في الجسم .

 

 

أضف تعليق

كلمات دليلية: , , , ,