التجهيزات الفنية في مختبر الكيمياء

أ – الطاولات و الأرفف :

يجب أن يحتوي مختبر الكيمياء على عدد كاف من الطاولات المجهزة بجميع أمور الأمن و السلامة و موزعة بطريقة مناسبة لأجراء التجارب الكيميائية المختلفة . فهذه الطاولات يجب أن تكون مساحتها مناسبة للعمل المخبري و أن تغطى سطوحها بمادة مقاومة للكيماويات و للحرائق ، و كذلك يجب أن يكون دهانها مقاوم للكيماويات و الصدأ و أيضا يجب أن تقاوم الطاولات و الأرفف تغييرات الظروف الجوية على مدار السنة. و تكون جميع المقابض للأدراج و الضلف قوية و من أجود أنواع الصلب و مطلية بمواد تقاوم الأبخرة و الغازات و الصدأ و مثبتة جيدا . و يجب أن تتحرك الأدراج و الضلف و الأبواب المنـزلقة على مجاري سميكة من الصلب بواسطة كرات أو عجلات من الصلب غير القابل للصدأ . أما الأرفف الجانبية  فيجب أن تكون بعيدة عن طاولات العمل و أن تكون مثبة جيد خوفا من وقوعها و ترتب الكواشف عليها ترتيبا و يسهل الوصول إليها .

ب – خزانات ( دواليب ) حفظ المحاليل الكيميائية و الزجاجات و الأجهزة :

يجب أن تحتوي مختبرات المدرسية على خزانات ( دواليب ) معدنية أو غيرها لا تتأثر بالمواد الكيميائية و أن تغطى أرففها بطبقة من الزجاج لتفادي تلف الرفوف ، كذلك يجب أن تزود الخزانات بمفاتيح تكون مع محضر المختبر وذلك لكي لا تكون في متناول يد الطلاب. و تدهن بطلاء مقاوم للكيماويات و الصدأ و تغييرات الظروف الجوية على مدار السنة. و يفضل وجود مثل تلك الخزانات في غرفة ملحقة بالمختبر المدرسي . أما إذا دعت الضرورة وجود مثل تلك الخزانات في المختبر فيجب أن تكون بعيدة عن طاولات الطلاب و الجدران المعرضة لحرارة الشمس قدر الإمكان و أن يحفظ بها كميات قليلة من المواد الكيميائية غير القابلة للاشتعال أو السامة و في حالات الضرورة عند غلق أبواب الدواليب يجب تركيب مراوح شفط صغيرة أو عمل فتحات في الدواليب . أما خزانة حفظ الأجهزة فيجب أن تكون مصنوعة من أجود أنواع الصلب غير القابل للصدأ و المطلي حسب المواصفات الفنية العامة .

ج- التوصيلات الكهربائية :

لا بد و أن تحتوي طاولات المختبر على وصلات كهربائية معدة بطريقة آمنه حيث تستخدم هذه الوصلات الكهربائية في تشغيل السخانات و أية أجهزة أخرى ، وهنا يجب التأكيد على أن المقابس الكهربائية يفضل أن تعطي جهدا كهربائيا مقداره 127 فولت بشدة 13 أمبير أو جهدا مقدارة 220 فولت بشدة 15 أمبير . يجب التأكيد على مراجعة تلك التوصيلات من حين لآخر و أن يتم التبليغ عن أي خلل يحدث بها فور حدوثه .

د – تمديدات الغاز :

تحتوي معظم المختبرات المدرسية على لهب بنسن أو ميكر و اللذان يستخدمان في أغراض عملية متعددة ، و لذلك يجب أن يحتوي المختبر على تمديدات للغاز الطبيعي . و مواسير الغاز يجب أن تكون مصنعة من مادة قوية ( الحديد المجلفن ) و يطلى سطحها الخارجي بمواد تقاوم تأثير الأبخرة و الغازات و الصدأ ، كما يراعى أن يكون صنبور الغاز مزودا بأمان بحيث يفتح بالضغط  . و هنا يجب مراعاة قواعد الأمن و السلامة عند تمديدها و عند استخدامها أيضا ، فإذا لوحظ تسرب للغاز يجب إبلاغ المعلم أو محضر المختبر فورا و إيقاف العمل و إغلاق صنابير الغاز من المصدر الأصلي و العمل على تهوية المختبر جيدا ، و عدم العودة إلى استخدام الغاز إلا بعد التأكد من سلامة جميع الوصلات . و يقترح إلغاء مصدر الغاز و استبداله بالحمامات الساخنة سواء المائية ، الزيتية أو الرملية حسب الأغراض المستخدمة لها .

هـ – تمديدات الماء والصرف الصحي:

من المتطلبات الرئيسة في مختبر الكيمياء وجود مصادر للمياه و أحواض الغسيل و كذلك تمديدات خاصة للصرف الصحي ، وهنا يجب التأكيد على وجود أحواض للغسيل يتلاءم عددها مع عدد طاولات المختبر و التي بدورها يجب أن تتلاءم مع عدد الطلاب ، ويجب أن تكون مصنوعة من مواد ذات مقاومة عالية للكيماويات ، كذلك يجب أن تزود الأحواض بصنابير خاصة للعمل المخبري بحيث تقاوم الكيماويات و الأبخرة و أن تكون سهلة الفتح و الإغلاق .و مواسير الماء يجب أن تكون مصنعة من مادة قوية ( الحديد المجلفن ) و يطلى سطحها الخارجي بمواد تقاوم تأثير الأبخرة و الغازات و الصدأ . أما أنابيب الصرف الصحي فيجب أن تكون مصنوعة من مواد تتحمل ما يلقى بها من مواد كيميائية كالبولي بربيلين عالى الكثافة أو UPVC  مثلا .

و – أسطوانات الغاز و الهواء المضغوط :

تحتوي بعض المختبرات على اسطوانات للغاز أو للهواء المضغوط فمثل تك الأسطوانات يجب أن تكون من نوعية جيدة و مخصصة للعمل المخبري و كذلك يجب أن يكون مكتوب عليها ما يدل على نوع الغاز الذي تحتويه . و أيضا يجب التذكير بضرورة الـتأكد من الصنابير الخاصة بها من حيث السلامة و سهولة الفتح و العمل دائما على فحصها و التأكد من سلامتها و إبقائها في مكان بارد بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة و أن تثبت بالجدران أو بالأماكن المخصصة لها قدر الإمكان .

ز- خزانة الأبخرة (غرفة الغازات):

لا يخلو أي مختبر كيمياء حديث من خزانة خاصة تعرف بخزانة الأبخرة أو غرفة الغازات ، و عادة يصنع الهيكل الخارجي و جسم الخزانة من الصلب المقاوم للصدأ و المطلي بطلاء فرني مقاوم للمواد و الأبخرة الكيميائية . و هذه الخزانة مكونة من قسمين : قسم الشفط  العلوي مكون من مجريين لمرور الهواء و نافذة منزلقة امامية مزودة بزجاج سميك و كذلك مصباح للإنارة ، و يخرج من سقف القسم الأول ماسورة لطرد الغازات موصلة بمروحة طرد للغازات . أما القسم الأخر فهو القسم السفلى و عادة يكون خزانة خدمات لحفظ المواد .

ح – وسائل العرض بالمختبر :

من أحد المتطلبات الرئيسية في المختبر توفر وسائل العرض المناسبة لتسهيل عملية شرح التجارب العملية على الطلاب . فالمختبر يجب ان يتوفر به لوح كبير سواء كان للكتابة عليه بالطباشير أو بأقلام الفلوماستر ، بالإضافة إلى أجهزة العرض الأخرى مثل الأوفرهيد بروجكتر و الداتا شو و جهاز عرض الشرائح . كذلك يجب توفير كراسي مريحة للطلاب و للمعلم أيضا .

 

 

أضف تعليق

كلمات دليلية: , , , , , , , , , ,